سامسونج هي الأخرى تغادر الصين وتغلق أخر مصنع لها في البلاد

الصين التي كانت أرضية متالية للشركات المصنعة للأجهزة الإلكترونية في الماضي، يبدو أنها اليوم لم تعد كذلك، حيث أن معظم الشركات غادرت الصين وأغلت مصانعها وإتجهت إلى دول أخرى.
شركة سامسونج تغلق أخر مصنع لها في الصين وتغادر البلاد.
سامسونج هي الأخرى تغادر الصين وتغلق أخر مصنع لها في البلاد
وبعد أن غادرت العديد من الشركات دولة الصين كشركة سوني اليابانية، في هذه الأيام وحسب عدة مصادر صحفية فإن الشركة الكورية الجنوبية سامسونج أغلقت أخر مصنع لها في دولة الصين، يأتي هذا بعد أن أغلقت مصنعا أخر العام الماضي، وبهذا لم يعد لذا شركة سامسونج أي مصنع في بلاد التنين.

ومن بين أبرز الأسباب التي جعلت شركة سامسونج وشركات أخرى مغادرة الصين هو الحرب التجارية الدائرة بين الصين والولايات المتحدة، والمنافسة الشرسة التي أصبحت في السوق الصيني، خاصة من جانب الشركات المحلية كشركتي هواوي وشياومي اللتان تسيطران على مبيعات الهواتف في البلاد.

ومن بين الدول التي تتجه لها الشركات التقنية عوض الصين هي دول مثل الهند، فيتنام، التايلند ودول أسيوية أخرى.
زكريا
كاتب المقالة
عاشق ومهووس بالتقنية بمختلف مجالاتها، وخاصة مجال التدوين الإلكتروني، مدوّن ومترجم تقنيّ، لا أنتظر الفرصة بل أبحث عنها دائما. Mespress info .

جديد قسم : الهواتف

إرسال تعليق